الأربعاء، 19 أكتوبر 2011

حقاً إنها ثورة أطفال


بدأت الثورة السورية عندما قامت مجموعة من الأطفال بكتابة شعارات معادية لنظام الأسد على الجدران في جميع أنحاء مدينة درعا. وبعد نحو 7 أشهر على قيامها، ما يزال أطفال سوريا أبطال الثورة الرئيسيين. لقد أكلنا الحصرم لسبب أو لآخر، لكن أطفالنا لا يريدون فيما يبدو أن يقضوا طيلة عمرهم وأسنانهم تضرس من حمضه. إنهم في برائتهم أكثر حكمة منا.