الأربعاء، 16 مارس 2011

ثورة شباب


هذه ليست ثورة معارضة، بل ثورة شباب لايدفعهم إلى العمل إلا الرغبة في حياة أفضل. أنتم الأمل يا شباب، لا تستسلموا. الناس ستتجاوب معكم فقط في حال إصراركم على المضيّ قُدُماً. إنها في المقام الأول معركة إرادة. والناس لن تتجاوب إلا مع ذوي الإرادة الفولاذية، لأنهم يعرفون تماماً أن الحديد لايفلّه إلا الحديد، وأن النظام لن يسقطه إلا شباب لايعرفون الخوف أو التراجع. عليكم أن تثبتوا أنكم أولئك الشباب لتصبحوا قادة التغيير.