السبت، 17 ديسمبر 2011

الضمان


الضمان الذي ينشده الخائفون يجدونه في محبة الوطن والمشاركة في الثورة وليس في محبة الأسد والمشاركة في جرائمه أو في الصمت والتقوقع وطلب السترة.