السبت، 16 نوفمبر 2013

البوح


لا دواء لعجز الكلمات، فما كل شيء في حياتنا قابل للاختزال في كلمة. لكن البوح لا يعوّل على الكلام وحده، وقد يكون كل ما نفعل في حياتنا بوح في بوح، بل قد تكون حياتنا نفسها بوح متواصل نستودعه غياهب الكون. لا دواء لعجز الكلمات، لكن، لا دواء للبوح أيضاً، نحن محكومون بالبوح.