الخميس، 19 مايو 2011

تصريحات أوباما


تمثل تصريحات أوباما حول الوضع في سوريا، بإدانتها لعنف السلطات وتخييرها الأسد ما بين الإصلاح أو الرحيل، أفضل ما يمكن التحصّل عليه اليوم، خاصة في ظل العقوبات التي فرضت على الأسد ومساعي الإدارة للتحصل على عقوبات مماثلة من أوروبة وعلى قرار للأمم المتحدة. الإدارة تدرك تماماً أن الأسد لن يصلح، لكنها لن تطالبه بالرحيل حتى تشكّل المعارضة مجلساً انتقالياً ذا مصداقية عالية يمكنها أن تراهن عليه. الكرة الآن في ملعبنا إذاً.