الأحد، 3 أبريل 2011

الوطنية الجديدة


تتهمنا قناة دنيا بالخيانة، لكن إذا كانت الوطنية التي ينادون بها تعني الولاء لبشار الأسد، فاللهم اشهد أنا خونة، والخيانة لآل الأسد وأصنامهم هي الوطنية الجديدة التي نبشر بها.