الجمعة، 10 يونيو 2011

الشبيحة هم من ينشر الرعب اليوم في شوارع دمشق

رفعت الأسد، قائد سرايا الدفاع

في استعادة لدور سرايا الدفاع في الثمانينات، الشبيحة هم من ينشر الرعب اليوم في شوارع دمشق، وفي استعادة لدورهم في ذات الحقبة، الكثير من الناس يلومون الثوار. وهكذا نجد أن سلمية الثورة لم تغير شيئاً في مواقف البعض لانجرفوا وراء أكاذيب النظام على فجاجاتها، من الواضح أننا لن نستطيع استمالة هؤلاء، وليس الهدف من سلمية تحرّكنا استمالتهم، بل حقن الدماء ليس إلا، لقد اخترنا طريقنا وأساليبنا وسنستمر حتى النهاية. النصر قرار.