الاثنين، 29 أغسطس 2011

المجلس الانتقالي


هناك أقوال متضاربة حول المجلس الانتقالي الذي تم الإعلان عنه منذ قليل، وهذا طبيعي، لكن أهم ما فيه هو أنه جاء نتيجة حراك شبابي داخلي، نعم، قد يكون هناك تسرع ما في الإعلان عنه، وربما أراد البعض في الداخل والخارج فترة أطول لتدارس الموضوع، لكن حصل ما حصل، لا يمكن التراجع الآن، يكفينا تردد، هناك شعب ينزف ومستقبل وأجيال تنادي، ومسؤولية لابد لنا أن نحملها، هذه فرصة المعارضة الأخيرة لترتقي إلى مستوى الحدث، إلى الأمام إذاً أو إلى الجحيم.